بل بضعة أيام، وردتنا أخبار مثيرة للصدمة بشكل مفاجئ وفي نفس الوقت بشكل غامض تفيد بأن Steve Ballmer يخطط للتخلي عن منصبه كرئيس تنفيذي لشركة مايكروسوفت بعد عام واحد من الآن. كانت الأخبار في معظمها مفاجأة لأنه يبدو كما لو أن مايكروسوفت لا تخطط لأية إستراتيجية لمواجهة هذا الإحتمال. هذا وحده يجعل هذه الإشاعة التي وردتنا اليوم قابلة للتصديق قليلا، ولكننا لن نفاجأ بعد الآن إذا إتضح أن يكون صحيحا بأن Steve Ballmer قرر مغادرة شركة مايكروسوفت بسبب الفشل الكبير للوحيات Surface RT.