دراسة طبية بجامعة عين شمس كشفت عن ان الوفيات الناتجة عن التدخين بلغت نحو‏651‏ ألف شخص سنويا متفوقة في ذلك علي ضحايا الحوادث بالسيارات والمخدرات والتلوث والحرائق والانتحار ومرض نقص المناعة‏(‏ الإيدز‏)‏ مجتمعة‏.


وان نقطة النتيكوتين المكونة للسيجارة أو التبغ تسبب الوفاة السريعة خاصة مع من يعانون أمراضا مزمنة لاحتوائها علي4 آلاف نوع من المواد السامة المسببة لكل أنواع السرطانات القاتلة حتي أصبح التدخين أحد أشكال الإدمان المدمرة لخلايا وأجهزة الجسم, وحذرت الدراسة بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة التدخين من ان مادة النيكوتين بالتبغ تزيد ضربات القلب, وتحدث تسمما بالدم.

وقد ثبت أن التدخين يصيب المدخن بنحو40 نوعا من السرطان وان نحو40% من المخالطين تظهر عليهم علامات الإصابة المبكرة.